الخميس 17 يونيو 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

وزير التنمية المحلية يتابع مع محافظ الغربية معدلات تنفيذ المشروعات التنموية

وجه وزير التنمية المحلية محمود شعراوي بأهمية المتابعة المستمرة لكافة المشروعات التنموية بمحافظة الغربية ، للإسراع بمعدلات التنفيذ وإزالة أي معوقات للانتهاء منها في التوقيتات المحددة ، خاصة في القطاعات الخدمية التي ستساعد في تغيير حياة المواطنين بقطاعات الصحة والتعليم ومياه الشرب والصرف الصحي. 



جاء ذلك خلال اجتماع عقده شعراوي اليوم مع محافظ الغربية الدكتور طارق رحمي بمقر الوزارة ، لاستعراض الموقف التنفيذي للمشروعات الجاري تنفيذها في إطار برنامج تطوير الريف المصري ، ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة بقري مركز ومدينة زفتي . 

كما استعرض شعراوي ورحمي عددا من المشروعات ذات الأولوية ضمن الخطة الاستثمارية للمحافظة، والتي سيتم تنفيذها خلال العام المالي القادم لتحسين جودة حياة المواطنين في مختلف المجالات .

و تابع وزير التنمية المحلية مع محافظ الغربية أخر المستجدات الخاصة بمنظومة المخلفات الصلبة ،لتحسين مستوي خدمة النظافة ورفع كفاءة المنظومة بشكل كامل عبر دعم المحافظة بالمعدات والآلات الجديدة ،و إنشاء بعض المشروعات بما يساعد في الحفاظ على صحة المواطنين والبيئة ومن بينها تطوير مصنع تدوير القمامة بالمحلة ، وتخصيص قطعة أرض بالجهة المقابلة لمصنع تدوير القمامة بالمحلة ، حيث ترغب المحافظة في استخدامها كنقطة وسيطة أمام المصنع لتجميع المتولد اليومي من القمامة ، وكذلك استخدامها مستقبلا لإقامة مصنع جديد بتكنولوجيا تحويل الملفات إلى طاقة. 

وأشار الدكتور طارق رحمي إلي تسخير كافة الإمكانيات للالتزام بالجدول الزمني ، لتنفيذ كافة المشروعات الجارية والتي يبلغ عددها حوالي ١٩١ مشروعا بتكلفة تصل إلى 1.6 مليار جنيه ،وتساهم في إحداث نقلة نوعية في حياة مواطني القرى المستهدفة. 

كما شهد اللقاء أيضاً استعراض آخر مستجدات تنفيذ مشروعات رصف وتطوير الطرق الداخلية ،وإنشاء عدد من المحاور الجديدة علي الطرق الرئيسية وتطوير كورنيش طنطا ، حيث وجه شعراوي بأهمية المتابعة المستمرة لمعدلات تنفيذ تلك المشروعات بسرعة الانتهاء منها طبقا للجدول الزمني المحدد. 

وتابع شعراوي مع محافظ الغربية جهود تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورونا ، للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين وعلى رأسها تنفيذ قرار مجلس الوزراء بتحرير غرامات لعدم ارتداء الكمامة بالأماكن المغلقة والمواصلات العامة، و عمليات التعقيم والتطهير للمنشآت ومواقف سيارات النقل العام والخاص بمختلف أنواعها والمساجد وأماكن تجميعات المواطنين . 

وأكد وزير التنمية المحلية ، على عدم التهاون في تنفيذ الإجراءات الوقائية ،والمحافظة على التباعد الاجتماعي للحفاظ على سلامة المواطنين ، وتكثيف حملات المتابعة اليومية للأجهزة التنفيذية بالتنسيق مع مديرية الأمن ، على المنشآت الخدمية ومتابعة الالتزام بمواعيد المحال والمطاعم الصيفية وأعداد المترددين ،وإزالة الإشغالات والتعديات في الطرق العامة والميادين لتيسير حركة المواطنين والمرور ، والقضاء على ظاهرة انتشار الباعة الجائلين خاصة في شهر رمضان المبارك. 

وشدد شعراوي على ضرورة تطبيق مواعيد غلق المحلات الصيفية بكل حزم، مطالبا بالتشديد على جميع المحلات والمطاعم والمولات التجارية، بضرورة الالتزام بالتعليمات الصادرة في هذا الشأن ،خاصة التباعد وأعداد المترددين المسموح بها بما يساعد في الحفاظ علي صحة وسلامة المواطنين، وتطبيق الإجراءات القانونية تجاه المخالفين .

من جانبه قام الدكتور طارق رحمي باستعراض نتائج الجولات التفقدية التي قام بها مؤخراً ،وكذا جهود المراكز والمدن والأحياء بالمحافظة لمتابعة الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية، والتزام المحال التجارية بمواعيد الفتح والغلق. 

ووجه الدكتور طارق رحمي خالص شكره لوزير التنمية المحلية على الدعم ،الذي يقدمه لمساعدة المحافظة في حل مشكلة القمامة بصورة مستدامة ،وتنفيذ منظومة المخلفات الصلبة الجديدة بما يحقق رضا المواطنين .