الأحد 9 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

البرلمان العربي يدين الهجمات الإرهابية المتكررة للحوثيين على المدنيين في السعودية

أدان البرلمان العربي الهجمات الإرهابية المتكررة لميليشيا الحوثي الانقلابية على المدنيين والأعيان المدنية في المملكة العربية السعودية، من خلال إطلاق الصواريخ الباليستية التي بلغ عددها (313) صاروخاً بالستياً، والطائرات المسيرة (المفخخة) التي تستهدف المدنين والأعيان المدنية بالمملكة والتي بلغت (357) طائرة مسيرة مُحَمّلة بالمواد المتفجرة.



 

جاء ذلك في قرار أصدره البرلمان العربي في ختام أعمال الجلسة الختامية لدور الانعقاد الرابع من الفصل التشريعي الثاني للبرلمان التي عقدت "عن بعد" اليوم  برئاسة الدكتور مشعل السلمي رئيس البرلمان العربي.

 

كما أدان البرلمان العربي، في قراره، بأشد العبارات هذه الاعتداءات الإرهابية "الجبانة" المتكررة من قبل ميليشيا الحوثي الإنقلابية، في خرقٍ صارخٍ لميثاق الأمم المتحدة وللقانون الدولي الإنساني والقوانين والمواثيق والأعراف الدولية، مؤكداً التضامن التام مع المملكة في الحفاظ على أمنها واستقرارها، وتأييدها في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أراضيها وأمن مواطنيها ومنشآتها الحيوية والاقتصادية والمدنية ضد كل من يحاول المساس بها.

 

وطالب البرلمان العربي، مجلس الأمن الدولي بإلزام ميليشيا الحوثي الإنقلابية بالتوقف عن هذه الأعمال العدوانية الجبانة التي تستهدف المدنيين والأعيان المدنية بالمملكة، لانتهاكها الصارخ لميثاق الأمم المتحدة وللقانون الدولي الإنساني والقوانين والمواثيق والأعراف الدولية.

 

كما طالب البرلمان العربي ،الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والاتحاد البرلماني الدولي الاضطلاع بمسؤولياتهم تجاه ما تقوم به إيران بإيقاف تهريب الأسلحة والصواريخ الباليستية لمليشيا الحوثي الانقلابية، وتحميل النظام الإيراني المسؤولية الكاملة لانتهاكه الصارخ لقرارات مجلس الأمن الدولي التي تحظر توريد الأسلحة لميليشيا الحوثي الانقلابية وعلى وجه الخصوص قرار مجلس الأمن الدولي رقم (2216)، وإلزامه بتنفيذ هذه القرارات .