الثلاثاء 11 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

5 قتلى و23 مصابًا والبحث عن 77 مفقودًا في انفجار بركاني بنيوزيلندا (فيديو وصور)

5 قتلى و23 مصابًا والبحث عن 77 مفقودًا في انفجار بركاني بنيوزيلندا (فيديو وصور)
5 قتلى و23 مصابًا والبحث عن 77 مفقودًا في انفجار بركاني بنيوزيلندا (فيديو وصور)

كتب - عادل عبدالمحسن

لقي 5أشخاص مصرعهم وأصيب 23 آخرون وجار البحث عن 77سائحًا في انفجار بركاني ضخم بجزيرة "وايت آيلاند"، النيوزيلندية.



وقال جون تيمز نائب مفوض الشرطة النيوزيلندية إنه لا يعرف عدد الأشخاص الذين ما زالوا في عداد المفقودين، لكنه يعتقد أن هناك أقل من 50 شخصًا في الجزيرة في خليج بلنتي عندما اندلعت الثوران البركانى، مشددًا على إعطاء نقل المصابين في القوارب أولوية قصوى.

وأضاف تيمز أنه من الخطر للغاية على الشرطة وخدمات الإنقاذ السفر إلى الجزيرة لكنهم أرادوا العودة بشكل عاجل بأسرع ما يمكن.

وكتب "مايكل شايد" على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": يا إلهي. أنا وعائلتي نزلنا الجزيرة قبل 20 دقيقة، وكانوا ينتظرون في قاربنا على وشك المغادرة عندما رأينا الانفجار البركاني.

 

 

وقالت شركة رويال كاريبيان انترناشيونال للسياحة إن ضيوف السفينة السياحية Ovation of the Seas"" كانوا يزورون الجزيرة البيضاء، لافتة إلى أن عدد من أفواجها السياحية كانت تقوم بجولة في جزيرة "وايت آيلاند" اليوم.

وتعهدت الشركة بالتنسيق مع السلطات المحلية في تقديم كل سبل المساعدة لأفواجها، مؤكدة أن سفينتها السياحية" Ovation of the Seas" وستبقى هناك طوال الليل حتى تعرف المزيد عن الموقف.

وأشارت رويال كاريبيان انترناشيونال إلى أنه لم يكن هناك اتصال بأولئك الذين ما زالوا مفقودين في الجزيرة.

وقالت رئيس الوزراء جاسيندا أرديرن: إن الحادث "مهم للغاية". وتحدثت عن السياح الذين يُعتقد أنهم كانوا في الجزيرة أو بالقرب منها وقت اندلاع البركان، وبعض هؤلاء، في هذه المرحلة، في عداد المفقودين.

وبحسب ما ورد أصيب عدد من الأشخاص ويجرى نقلهم إلى الشاطئ وجميع أفكارنا هي مع المتضررين.

وقالت أرديرن إنها أرسلت 7 طائرات هليكوبتر إلى الجزيرة التي تقع على بعد حوالي 30 ميلًا من الشاطئ من البر الرئيسي لنيوزيلندا. ستكون هناك تحقيقًا حول سبب استمرار قدرة السياح على زيارة الجزيرة بعد أن لاحظ العلماء مؤخرًا ارتفاع النشاط البركاني. في جزيرة وايت ايلاند في الشمال الشرقي من بلدة ترينجا في الجزيرة الشمالية، وهي واحدة من الجزيرتين الرئيسيتين في نيوزيلندا.