الجمعة 28 فبراير 2020
بوابة روز اليوسف | رائدة ناسا تنشر صورا مؤثرة لدخان حرائق أستراليا
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

رائدة ناسا تنشر صورا مؤثرة لدخان حرائق أستراليا

رائدة ناسا تنشر صورا مؤثرة لدخان حرائق أستراليا
رائدة ناسا تنشر صورا مؤثرة لدخان حرائق أستراليا

كتب - بوابة روز اليوسف

شاركت رائدة الفضاء التابعة لوكالة ناسا كريستينا كوتش، رسالة قصيرة ولكنها قوية من الفضاء، يوم الثلاثاء 14 يناير، قالت فيها: "أستراليا.. قلوبنا وأفكارنا معك".



 

ونشرت كوتش، التي تتواجد حاليا على متن محطة الفضاء الدولية، عبر حسابها الشخصي على "تويتر"، مجموعة من الصور للدخان الناتج عن حرائق أستراليا، كما يتضح من زاوية نظرها التي تقع على بعد 400 كم فوق الأرض.

 

ويمكن رؤية 70% من مساحة أستراليا البالغة 3 ملايين ميل مربع، مغطاة بطبقة من الدخان باللونين الرمادي والبني.

 

وقالت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا، إنه بحلول يوم 8 يناير: "كان عب السماء ضبابيا وتسبب في تلوين شروق الشمس وغروبها".

 

وبحسب إحصاءات الأسبوع الماضي، فإن حرائق أستراليا، التي تعد الأسوأ في البلاد، التهمت 25 مليون فدان، وأودت بحياة 27 شخصا ودمرت ألفي منزل، فيما يخشى أن يبلغ عدد الحيوانات التي نفقت خلال هذا الكارثة الطبيعية، مليارا.

 

وتتبعت الأقمار الصناعية نمو حرائق الغابات في أستراليا لأسابيع. وحددت الكاميرات أيضا النقاط الساخنة للحرائق في ضوء الأشعة تحت الحمراء، وهو أمر غير مرئي للعين البشرية.

 

ويمكن للبيانات التي تكشف عن مراكز الحرائق مساعدة رجال الإطفاء في احتواء الكارثة.

 

وقالت "روسيا اليوم".. في الأسابيع الأخيرة، رصدت الأقمار الصناعية الدخان البني أثناء انتشاره. وتبلغ مساحة الدخان في منطقة السطح نحو ضعف حجم الأرجنتين وأكثر بقليل من نصف مساحة كندا.

 

ويمكن للجسيمات الناتجة عن الدخان أن تهيج عيون الناس والجهاز التنفسي وتفاقم أمراض القلب وأمراض الرئة المزمنة.

 

يذكر أن الحرائق في أستراليا بدأت في سبتمبر الماضي، لكنها ارتفعت بشكل كبير في ديسمبر، الذي كان الشهر الأكثر جفافا في القارة.